كيف نساند القدس إعلاميا ضمن ملتقى القدس الشبابي العالمي العاشر

كيف نساند القدس إعلاميا ضمن ملتقى القدس الشبابي العالمي العاشر

كيف نساند القدس إعلاميا ضمن ملتقى القدس الشبابي العالمي العاشر

تحت شعار “انتفاضة القدس مصير أمة” انطلقت في مدينة إسطنبول أعمال ملتقى القدس الشبابي العالمي العاشر، وذلك بتنظيم من رابطة شباب لأجل القدس العالمية، ورعاية من الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين.

يشارك في الملتقي نخبة من الشخصيات العربية والإسلامية والإعلاميين على رأسهم “علي القرة داغي” الأمين العام للاتحاد العام العالمي للعلماء المسلمين، والذي أكد خلال كلمته الافتتاحية على أن منطقة الشرق الأوسط “لن تستقر وتزدهر وتعيش بأمان ما دامت القضية الفلسطينية لم تحل بعدالة، والصهاينة يعيثون فيها فساداً”.

من جانبه نوّه الأستاذ “طارق الشائع” المنسق العام لرابطة شباب لأجل القدس في كلمته إلى ضرورة دعم انتفاضة العقول، فقال “إن الله كتب لأهلنا في القدس المواجهة المباشرة، والتحدي أمامنا هو انتفاضة العقول”.

وعقد في المؤتمر ندوة إعلامية بعنوان “كيف تناصر القدس إعلامياً ؟” شارك فيها الدكتور نزاء الحرباوي والاستاذ بسام شحادات والصحفية هبة زكريا وتحدث الدكتور نزار الحرباوي على اعلام الدولة وكيف التأثير في الجماهير فيما تكلم الاستاذ بسام شحادات الاستشاري في الإعلام الجديد حول اختراق الإعلام الجديد للمجتمع الغربي وكيفية استغلال ذلك في نصرة قضايا القدس.

يذكر أن أعمال المؤتمر تتضمن العديد من المحاور والندوات التي تقدمها ثلة من المحاضرين والمختصين من الوطن العربي وأوروبا، بحيث تغطي قضية القدس وانتفاضتها من مختلف الجوانب الإعلامية والتاريخية والفكرية.

Print Friendly, PDF & Email

مقالات ذات صله